المجلس الانتقالي يعلن حالة الطوارئ في مناطق سيطرته مع تصاعد الاحتجاجات

الأخبــــار

أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي حالة الطوارئ في كافة محافظات الجنوب اليمني الخاضعة لسيطرته منذ اغسطس 2019.

وقال رئيس المجلس عيدروس الزبيدي، في بيان إنه "في هذه اللحظات التي تشن فيها ميليشيات الحوثي وقوى الإرهاب والتطرف غزوها الجديد على الجنوب وأمام ما يواجهه شعبنا الجنوبي وعاصمتنا التاريخية عدن على وجه الخصوص من تآمر لا يقل خطورة عن العدوان الحوثي، نعلن من قلب عاصمتنا الأبية عدن حالة الطوارئ على امتداد كل محافظات الجنوب ابتداءً من يومنا هذا".

وأهاب الزبيدي بقوات المجلس الانتقالي وكافة تشكيلاتها "رفع درجة الجاهزية القتالية ورفع حالة الاستنفار إلى أقصى درجة، والاستعداد لتنفيذ المهام القتالية دفاعاً عن الأرض والعرض والدين والهوية، وحشد كل الطاقات لمواجهة الميليشيات الحوثية وأي تهديدات ومخاطر أخرى".

ودعا الزبيدي "جميع الأُطر القيادية للمجلس الانتقالي الجنوبي بكل مستوياتها وقيادات السلطة المحلية في كافة محافظات الجنوب البقاء في حالة انعقاد دائم وحشد الجهود اللازمة لتأمين الخدمات العامة لحياة المواطنين".

وجاء إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي مع خروج احتياجات غاضبة في مدينة عدن رافقها أعمال شغب في مناطق واسعة بالمدينة الجنوبية