مجلس الأمن يمدد ولاية البعثة الاممية بالحديدة لسنة جديدة

اليمـن والعــالم

أعتمد مجلس الأمن الدولي تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (أونمها) لسنة جديدة، حتى منتصف يوليو 2022 لدعم تنفيذ اتفاقية مدينة الحديدة وموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى على النحو المنصوص عليه في اتفاق ستوكهولم.

ونص القرار على أن تتولى البعثة الأممية قيادة ودعم عمل لجنة تنسيق إعادة الانتشار، بمساعدة أمانة تتألف من موظفين من الأمم المتحدة، للإشراف على وقف إطلاق النار على نطاق المحافظة، وإعادة انتشار القوات، وعمليات مكافحة الألغام؛

وتضنت الصلاحيات رصد امتثال الطرفين لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة وإعادة نشر القوات على أساس المتبادل من مدينة الحديدة وموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى.

كما تتضمن الصلاحيات للبعثة، العمل مع الطرفين حتى تكفل قوات الأمن المحلية أمن مدينة الحديدة وموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى وفقاً للقانون اليمني، وتيسير وتنسيق دعم الأمم المتحدة لمساعدة الأطراف على التنفيذ الكامل لاتفاق الحديدة.