سفينة في محيط ميناء قناء بمحافظة شبوة
سفينة في محيط ميناء قناء بمحافظة شبوة

شبوة: السلطة المحلية تفسخ عقد الشركة المشغلة لميناء قناء والشركة تهدد بالتحكيم الدولي

اقتصــاد

أعلنت السلطة المحلية في محافظة شبوة فسخ العقد مع شركة (كيو واي زد) المشغلة لميناء قناء التجاري، فيما هددت الشركة بالتحكيم الدولي.

وذكر بيان للسلطة المحلية في شبوة، ان المكتب التنفيذي بالمحافظة صوت بالإجماع على فسخ العقد مع شركة (Q.Z.Y) المشغلة لميناء قناء التجاري.

وأرجع البيان عملية الفسخ نتيحة إخلال الشركة بالعقد المبرم مع السلطة المحلية وارتكابها لجملة من المخالفات القانونية والبيئية والتجارية.

من جانبها رفضت شركة (Q.Z.Y) قرار محافظ شبوة بإلغاء الاتفاقية الاستثمارية المبرمة بإنشاء ميناء قناء.. مؤكدة ان المكتب التنفيذي بشبوة  لا يملك الصلاحيات القانونية لإلغاء هذه الاتفاقيات.

وأكدت الشركة، بحسب تصريحات اعلامية، ان العقد يتضمن بنودا تؤكد أنه في حال النزاع بين أطراف الاتفاقية، يتم اللجوء الى التحكيم الدولي.

واتهمت الشركة محافظ شبوة محمد بن عديو، بطلب نسب خاصة خارج نص الاتفاق.. مشيرة الى أنها تتمسك بكامل الحقوق القانونية والمطالبة بالتعويضات عن كل ما لحق بها.

وكان قد دشن محافظ شبوة محمد بن عديو، في يناير  الماضي، المرحلة الأولى لمشروع ميناء "قنا" النفطي التجاري.

وقال بن عديو حينها إن الميناء "سيسهم في رفع القدرات المالية والاقتصادية في المحافظة وتعزيز الحركة التجارية والاستثمارية في عدة محافظات".

ووقعت السلطة المحلية في شبوة ، في نوفمبر المنصرم، اتفاقية لتنفيذ المرحلة الاولى من الميناء ، مع شركة (كيو واي زد).