مصدر عسكري: الحوثيون نقلوا معظم قواتهم من الساحل الغربي إلى مأرب

الأخبــــار

قال مصدر عسكري رفيع  ، إن جماعة الحوثي نقلت معظم قواتها من محافظة الحديدة على سواحل البحر الأحمر (غربا) إلى محافظة مأرب (شرق صنعاء) في محاولة للسيطرة على المحافظة النفطية.

وأوضح المصدر لشبكة الصحافة اليمنية (يزن) أن ما يحدث في الساحل الغربي حاليا هو "إطلاق قذائف مدفعية من قبل الحوثيين بين الحين والآخر لغرض إيهام القوات المشتركة أن قوات المليشيا موجودة".

وأضاف "قوات الحوثيين المتواجدة في الساحل الغربي حاليا اعدادها بسيطة وتنتشر في المواقع الأمامية فقط".

وأكد، أن الحوثيين نقلوا معظم قواتهم في الساحل إلى جبهات مأرب في محاولة بائسة للسيطرة على المحافظة.

واشار المصدر، إلى أن "أقوى الاشتباكات في الساحل كانت عندما خرق الحوثيون اتفاق وقف إطلاق النار في أكتوبر الماضي، ونفذوا هجوما على مديرية الدريهمي واستولوا حينها على أرض جديدة".

وصعد الحوثيون عملياتهم العسكرية في مأرب، في محاولة للسيطرة على المحافظة الاستراتيجية في البلاد والتي تضم أكبر حقول النفط والغاز، وتتخذها قوات الحكومة مقرا لقيادة عملياتها العسكرية ضد الجماعة المسلحة التي تسيطر على العاصمة صنعاء ومعظم محافظات الشمال اليمني.